اختر لون المنبر الافتراضي أزرق برتقالي أسود وأبيض أخضر وردي

غير مسجل هل أعجبك المنبر ؟

المنهج السوداني المحوسب
المنبر العام
قوانين المنبر
آخر الأخبار
البحث
أعلن معنا
اتصل بنا
كيبورد عربي
الحضور
صفحة الموقع الرئيسية
الحائط الاجتماعي
لوحة التحكم للعضو
رفع الصور والملفات
أكواد
فضائيات
الماسنجر
ملفك
English Forum

العودة   سودانيز أونلاين > سودانيز أون لاين > المنبر العام

مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل - المنبر العام
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
10-31-2012, 02:57 PM 1 789 مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
 أبو عبادة 
كاتب الموضوع
الصورة الرمزية أبو عبادة
تلقيت إعجاب (5)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (31)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع  أبو عبادة 

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd



أحبتي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

من البديهي للحكم على أي أمر إدراك واقعه إدراكاً يرفع الجهالة عن كل ما يتعلق به حتى يكون واضحاً جلياً لا تشوبه شائبة .
ووصف الشيء هو بيان واقعه كما ينبغي حتى لا يخرج عن دائرة الموصوف ما هو من جنسه أو يندرج تحته ما ليس منه و(الحكم على الشيء فرع عن تصوره) فالقصور في الوصف وفهم الواقع تضليل وضلال في الحكم عليه .
كثير منا يصف بعض الأمور بما ليس هو عليه أي يناقض الوصف الموصوف إما زيادة أو نقصاً وعدم إنطباق الوصف على الموصوف هو (الكذب) ومنه النفاق والتدليس والتضليل ومتعلقاتهم .
وحتى لا أطيل في هذا الأمر ويتشعب دعوني أدخل فحوى الموضوع كمثال لمفارقة الوصف للموصوف وهو (الأركان التي تُبنى أو تقوم عليها الدول) حتى نتمكن من وصف الدولة الفلانية بأنها (رأسمالية أو شيوعية أو ديمقراطية أو جمهورية أو إسلامية) وما يعنينا هنا هو الوصف المتعلق (بدولة إسلامية) ومن أراد بحث البقية فليقس على هذه الأركان التي سوف أبينها لأن الركن : هو ما لا يكتمل أو يفسد أو يهدم أي أمر دونه لأنه أساس لا يستبدل بغيره .
كثير منا يصف بعض الدول الكائنة بأنها (إسلامية) وأرى أن وصفهم لا ينطبق على واقع الموصوف بتاتاً البتة وللوقوف على ما أزعمه فسوف أورد الأركان التي إذا فقدت إحداها (تهدم أو تفسد) الوصف وتسقط الموصوف عن مرتبة الوصف وهنا يخالف المقال الحال .
أولاً : نظام الحكم (ما هو مصدره) هل هو الكتاب والسنة وما أرشدا إليه دون أن يشرك معهما جهة أخرى كمصدر للتشريع ؟؟؟
ثانياً : التعليم (هل أساسه العقيدة الإسلامية) وغايته بناء شخصيات إسلامية تكون حملة الإسلام وشعلة تنير لغيرهم الطريق والغاية؟؟؟
ثالثاً : النظام الإقتصادي (هل أساسه الحلال والحرام) وطرق التملك والكسب والإنفاق مرتبطة بطاعة الله ؟؟؟
رابعاً : السياسة الخارجية (هل أساسه الإسلام) والعلاقة مبنية على حمل الإسلام لغير المسلمين بطرقه الشرعية بالدعوة والجهاد؟؟؟
خامساً : الجيش (هل أساس تكوينه وضبطه العقيدة الإسلامية دون أي شائبة تشوبها) وعمله الأساسي حمل الإسلام للعالم جهاداً ودعوة وحفظ بيضة الإسلام ؟؟؟
خلاصة هذا الأمر حتى لا أسهب فيه هو أنه إن لم يكن (العقيدة) هي المسيطرة والمهيمنة على أركان الدولة فهي (كسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماء) لأن الوصف منصب ويستند على العقيدة الفلانية والأركان تنبثق عنها إذ الأصل في إسناد الوصف هنا أن تكون (فكرية عقدية) وخلاف العقيدة وما ينبثق عنها إنما هي (مصلحة وهوى) لا تمُت على الوصف بـ(الإسلامية) بصلة لأن الوصف هنا (نسبة وإسناد) إي ينسب ويسند للعقيدة ومدى الإنضباط بها وما إنبثق عنها وما بني عليها .
ووفقاً لهذه الأركان تفهم وتوصف بقية الدول وذلك بإرجاع أركان قيامها لعقيدة أهلها فمثلاً (الدول الديمقراطية وخلافها) توصف بأنها دول أنظمتها (فصل الدين عن الدولة ) لأن هذا الوصف هو الذي ينطبق على واقعهم بمعنى (فصل العقيدة عن مسار حياتهم العامة) وبذلك تهدم الأركان التي تنبثق عنها .
فإذا أراد أحد منا وصف (الدولة الفلانية بأنها إسلامية) فلينظر إلي هذه الأركان التي أوردتها فإن إستوفاها فهي كما وصف وإلاّ فلا يكذب على الناس ولا ينافق ولا يضلل غيره وليتحقق من وصفه وإنطباقه على موصوفه .
والملاحظ في اللفظ والإطلاق والوصف يدرك حقيقة الأمر ومجافاته للواقع فمثلاً السودان (دولة إسلامية) فشقيّ الوصف نكرة ولا يجوز التنكير هنا عقلاً ولا شرعاً ولا يوجد حسب علمي في كتب أصول الفقه والفقه ما يقال عنه أو يوصف بـ(دولة إسلامية) إنما هنالك (الدولة الإسلامية) وشتان بينهما بمعنى أن هذا الأخير وصف لموصوفٍِ (لا يتعدد) كما يتعدد ويتباين وصف (دولة إسلامية) فالأمر الواحد لا يتعدد البتة مثال قولنا (السودان دولة إسلامية) وكذلك (إيران دولة إسلامية) و مصر و تونس ودول الربيع العربي في طريقهم للإتصاف بهذا الوصف فأيهم (أولى بإسلامية) من الآخر فلننظر في أركان تلك الدول لنتبين واقع الوصف والموصوف .
فهل هناك ما يوصف الآن (بالدولة الإسلامية) حسب الأركان التي أوردتها أو فلنقلل من الشروط ونقول من (حيث الإنفراد وعدم التعدد) من يجد ذلك فليرمني بحجر أو يلقمني به و كل ما سبق من حيث فهم الواقع أو تحقيق المناط فقط لذا لم أرد فيه أدلة لشرعية الأركان التي بينتها كخطوط عريضة .
أرجو تصويبي وتسديدي فيما أوردته وربّ حامل فقه إلي من هو أفقه منه وربّ سامع أوعى من حامل أو ناقل وأعذروني فقد بذلت قصارى جهدي لإختصار الموضوع بما لا يخل بفحواه .
ولكم محبتي
أبو عبادة غير متواجد حالياً
أنا :  أبو عبادة 
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

11-01-2012, 06:55 AM 2 افتراضي رد: مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
ياسر خالد
الصورة الرمزية ياسر خالد
تلقيت إعجاب (773)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (1013)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع ياسر خالد

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd


سلام أبو عبادة

موضوع جميل وصدقت فيما ذهبت اليه

أن تحديد الدولة الاسلامية لايوجد وانما هي تعاليم فقط تمارس

أثناء الحياة العملية ،،،
ياسر خالد غير متواجد حالياً
أنا : ياسر خالد
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

11-08-2012, 08:36 PM 3 افتراضي رد: مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
TAHER
الصورة الرمزية TAHER
تلقيت إعجاب (1)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (1)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع TAHER

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd


يعني الا سلام أتي بما لم تأتي به الشرائع الاخري والديانات السايقة وذلك بالعموم فالاسلام بة عموميات تصاغ وفق الزمان والمكان بمعني المسائل السياسية والاقتصادية والاجتماعية عمومية ومتروكة للا جتهاد البشري وهنا تكمن العبقرية والفلسفة الاسلامية
TAHER غير متواجد حالياً
أنا : TAHER
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

11-13-2012, 04:10 AM 4 Llahmuh رد: مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
ابوالتيمان
الصورة الرمزية ابوالتيمان
تلقيت إعجاب (14)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (9)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع ابوالتيمان

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd


اين الخلل هل فى عدم ادراك الواقع أم فى منهج التفكير؟؟معلوم أن الوصف للموصوف يتأتى من إدراك الواقع ،وإدراك الواقع يتم بعملية فكريةومن اركان الفكر المعلومة التى من الممكن ان يحصل التضليل فيها،فكييف السبيل لتحرير المعلومة من التضليل؟!
ابوالتيمان غير متواجد حالياً
أنا : ابوالتيمان
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

11-19-2012, 07:38 AM 5 افتراضي رد: مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
 أبو عبادة 
كاتب الموضوع
الصورة الرمزية أبو عبادة
تلقيت إعجاب (5)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (31)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع  أبو عبادة 

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر خالد [ مشاهدة المشاركة ]
سلام أبو عبادة

موضوع جميل وصدقت فيما ذهبت اليه

أن تحديد الدولة الاسلامية لايوجد وانما هي تعاليم فقط تمارس

أثناء الحياة العملية ،،،

يقول تعالى (قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ)(الأنعام:162) هذا هو منهج المسلم فرداً كان أو دولة علاقةً مع الله حال الحياة والموت .
قال بن القيم رحمه الله:إذا أصبح العبد و أمسى و ليس همه إلا الله وحده ، تحمل الله عنه سبحانه حوائجه كلها ، و حمل عنه كل ما أهمه ، و فرغ قلبه لمحبته ، و لسانه لذكره ،و جوارحه لطاعته، و إن أصبح و أمسى و الدنيا همه ، حمله الله همومها و غمومها و أنكادها ووكله الى نفسه فشغل قلبه عن محبته بمحبة الخلق ،و لسانه عن ذكره بذكرهم و جوارحه عن طاعته بخدمتهم و أشغالهم ، فهو يكدح كدح الوحوش فيخدم غيره .. فكل من أعرض عن عبودية الله و طاعته و محبته بلي بعبودية المخلوق و محبته و خدمته . إنتهى قوله رحمه الله .
يقول تعالى : (وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى)طه آية 124 نسأله تعالى أن يوفقنا لمرضاته ويثبتنا عليه .
ولكم محبتي
أبو عبادة غير متواجد حالياً
أنا :  أبو عبادة 
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

11-19-2012, 07:39 AM 6 B18 رد: مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
ابوالتيمان
الصورة الرمزية ابوالتيمان
تلقيت إعجاب (14)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (9)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع ابوالتيمان

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd


دولة الاسلام واحدة ولا يتعدد شرعاً وذلك بدليل قول المصطفى صلى الله عليه وسلم:.إذا بويع لخليفتين فأقتلوا الآخر منهم وسيمتد الدولة ويتمدد فى كل بلاد المسلمين ،وتحت سلطان واحد ولعدم جواز إطلاق المسمى المعرف بالألف والام على الدولة،كان البحث صوبنى ان اخطأت
ابوالتيمان غير متواجد حالياً
أنا : ابوالتيمان
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

11-19-2012, 08:39 AM 7 افتراضي رد: مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
 أبو عبادة 
كاتب الموضوع
الصورة الرمزية أبو عبادة
تلقيت إعجاب (5)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (31)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع  أبو عبادة 

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة taher [ مشاهدة المشاركة ]
يعني الا سلام أتي بما لم تأتي به الشرائع الاخري والديانات السايقة وذلك بالعموم فالاسلام بة عموميات تصاغ وفق الزمان والمكان بمعني المسائل السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية عمومية ومتروكة للا جتهاد البشري وهنا تكمن العبقرية و الفلسفة الاسلامية

يقول تعالى " وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا" [الحشر 7] ويقول تعالى "وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلالا مُبِينًا ” 36 الأحزاب وأنظر متن الحديث عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ) رواه البخاري ومسلم وفي الحديث عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : " إِنَّ بَنِي إِسْرَائِيلَ كَانَتْ تَسُوسُهُمُ الْأَنْبِيَاءَ ، كُلَمَّا مَاتَ نَبِيٌّ ، خَلَفَهُ آخَرُ ، وَإِنَّهُ لَا نَبِيَّ بَعْدِي ، وَلَكِنْ يَكُونُ خُلَفَاءُ ، وَيَكْثُرُ " ، قَالُوا : فَمَا تَأْمُرُنَا ؟ قَالَ : " أَوْفُوا بِبَيْعَةِ الْأَوَّلِ فَالْأَوَّلِ ، وَأَعْطُوهُمُ الَّذِي جَعَلَ اللَّهُ لَهُمْ ، فَإِنَّ اللَّهَ سَائِلُهُمْ عَنِ اسْتِرْعَائِهِمْ "
أحبتي
السياسة هي (رعاية شئون الناس وفق مفاهيم وأحكام) شرعية أو وضعية .
والإقتصاد : قسمان أولاً (علم الإقتصاد) وهو ما يتعلق بسبل تجويد وإكثار المادة الإقتصادية المادية دون السلوكية وثانياً : النظام الإقتصادي (وهي المفاهيم والأحكام المتعلقة بتنظيم طرق الكسب والإنفاق للمادة الإقتصادية مادة وسلوكاً) وهي إما مفاهيم وضوابط شرعية (حلال أو حرام ) والتقيد بهما دون النظر لأي أمر آخر أو أحكام وضعية بشرية (وأصلها تحقيق المنفعة والمصلحة دون النظر لمرضاة الله والتأسي وإتباع الرسول صلى الله عليه وسلم) والأصل التنبه لقسمي الإقتصاد (علم ونظام) حتى لا نقع في خطأ الحكم (مفارقة الوصف للموصوف كذب ومناقض للواقع) والحكم عليه على غير وجهه .
والإجتماعية : إما متعلقة بتجمع الناس مع بعضهم أو الرباط الذي يجمع الرجل مع المرأة وكلاهما وفق أحكام شرعية وليس الإسلام كله عموميات كما أوردت لأنه بين أدق العلاقات بأدلة خاصة .
أما ما يتعلق بالزمان و المكان و الإنسان فما يحدث في هذان الأمران (زمان ومكان) وما يقع من فعل الإنسان وفقاً لحدوثهما أو عليهما وفيهما فقد جاء الإسلام للناس جمعا بوصفهم أناساً خلقهم الله والزمن والمكان من خلقه والإسلام جاء لتنظيم كل ذلك فما (أحله الله ورسوله حلال إلي أن تقوم الساعة وما حرماه كذلك) فالتحليل والتحريم تصاغ حسب دليلهما من (الكتاب والسنة وما أرشدا إليه) وليس وفق الزمان والمكان لأن العلاقة إما (طاعة في زمان ومكان و إما معصية) ولا ثالث يقول تعالى "الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا) الآية 3 من سوره المائدة أنظروا لقوله تعالى (دِينَكُمْ ) فلم يقل (ديني) كما في قوله (نِعْمَتِي ) وإستقوها من منابعها الصافية .
ولا إجتهاد مع نص والعموم (نص) كذلك وما يندرج تحته له شروط وأسباب وموانع وفق أدلة شرعية وتحقيق مناط وكل ذلك لغاية التعبد والخضوع لله فينظر هنا لنوع الدليل من حيث عمومه وخصوصه ومجمله ومبينه ومفصله ومفهومه ومنطوقه ومحكمه ومتشابهه وهكذا .
والإجتهاد : بذل الوسع لطلب الظن بشيء من الأحكام الشرعية على وجه يحس فيه أنه لا مزيد وشرعية الحكم متعلق بشرعية دليله .
ولا يوصف الإسلام (بالعبقرية) لأن الإنسان ليس في وسعه وصف كلام الله وأحكامه من حيث (عبقريته أو خلافه) لأن هذا الوصف من أحوال المخلوق وليس الخالق وإنما نتوقف على قوله تعالى حسب دليل الوصف المنزل منه أو بيان رسوله الكريم وكذلك إصطلاح (الفلسفة) لا علاقة له بالإسلام ولا أحكامه (لأنه متعلق بأبحاث ما وراء العقل) وهي مادة عقيمة لا تنتج عنها غير الأوهام .
عذراً للإسهاب وأرجو تصويبي وتسديدي فيما ذهبت إليه حتى نستفيد ونفيد
ولكم محبتي

أبو عبادة غير متواجد حالياً
أنا :  أبو عبادة 
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

11-19-2012, 08:47 AM 8 افتراضي رد: مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
 أبو عبادة 
كاتب الموضوع
الصورة الرمزية أبو عبادة
تلقيت إعجاب (5)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (31)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع  أبو عبادة 

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوالتيمان [ مشاهدة المشاركة ]
اين الخلل هل فى عدم ادراك الواقع أم فى منهج التفكير؟؟معلوم أن الوصف للموصوف يتأتى من إدراك الواقع ،وإدراك الواقع يتم بعملية فكريةومن اركان الفكر المعلومة التى من الممكن ان يحصل التضليل فيها،فكييف السبيل لتحرير المعلومة من التضليل؟!

الخلل في (منهج التفكير) أدى لحدوث التضليل في فهم الواقع ومن ثم الحكم عليه
عذراً سوف أعود بإذن الله للمواصلة وأرجو التصويب والتسديد وإضافتكم النيرة نستضيء بها ونقوّم بها أفكارنا
ولكم محبتي
أبو عبادة غير متواجد حالياً
أنا :  أبو عبادة 
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

01-03-2013, 02:26 AM 9 789 رد: مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
 أبو عبادة 
كاتب الموضوع
الصورة الرمزية أبو عبادة
تلقيت إعجاب (5)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (31)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع  أبو عبادة 

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبادة [ مشاهدة المشاركة ]
أولاً : نظام الحكم (ما هو مصدره) هل هو الكتاب والسنة وما أرشدا إليه دون أن يشرك معهما جهة أخرى كمصدر للتشريع

نظام الحكم هو (مجموع القوانيين أوالأحكام والضوابط الجزئية المعبرة في مجموعها عن شكل الدولة وأركانها والمنبثقة عن الدستور أو المبنية عليه) وهو الطريقة التي تتخذ لتنظيم علاقات الناس فيما بينهم من رفع الخلاف وتثبيت الحقوق وفصلها وبيان الواجبات المترتبة على العيش والإلتزام بها تحت ظل ذلكم النظام ونوع العلاقة بين (الحاكم والمحكوم) وبيان الأسس التي تبني عليها العلاقات الخارجية الدولية منها والإقليمية .
والدستور هو (المفاهيم الكلية أو القواعد العامة) وضعية كانت فيما يستند إليه في أساسه (كمصدر تشريع) أو إتخاذه أرضية إنطلاقة لترسيخ دعائمه والإلتزام به (كعقد بين الحاكم والمحكوم) أيدلوجية بشرية أو خلافها أم ربانية يستقى منها القوانيين من أجل تنظيم العلاقات الإنسانية .
والسؤال الفيصل في إتخاذ (دستور محدد) أو تبني (نظام حكم ما ) هو (لماذا؟؟ نتخذ هذا النظام للحكم به والإحتكام إليه) والجواب عليه ذو شقين :-
الشق الأول (إما أن نتخذه لحل المشكلات التي تحدث بين الناس حال بناء وإجراء علاقاتهم أو إنشاءها كيفما أتفق داخلية كانت أم خارجية) دون النظر لفساد هذا النظام أو صلاحه حسب ميزان عقيدتنا وقناعاتنا ، فلا ضير إن كان الأمر كذلك أن نتخذ أي (نظام حكم) بما يتوافق مع ظروفنا وبيئتنا ونوع المشكلات التي تحدث لدينا ويمكننا حينه أن نمزج بين شتى أنواع نظم الحكم من نظريات عدة ونخلطه بتجارب بلدان أخرى ونضيف عليه من بنات أفكارنا إن لزم ذلك ما دام الأمر (حل مشكلة) دون النظر لفساد الأساس الذي يستقى منه القوانيين وهنا تكون (نظرتنا لإتخاذ نظام حكم معين مصلحية بحتة) لا يتعدى كونه حل للمشاكل المترتبة على العلاقات الإنسانية آنية لا علاقة لها بالآخرة ولا تمت مآله (لحساب من ثواب وعقاب) بصلة .
الشق الثاني أن نتخذ ونتبنى (نظام حكم رباني) إرتضاه لنا وذلك من أجل نوال رضوانه دون النظر لأمر آخر كل ذلك وفق الأدلة الشرعية المبينة لكل حكم ربطاً (للعاجل بالآجل)والحاصل أنه ( من إتخذ وتلبس وتقيد بحكم شرعي من أجل وجود مصلحة فيه) لا يتعدى إنضباطه بذلكم الحكم الشرعي تلكم المصلحة البتة (لأننا إلتزمنا به لأنه يصلح لحل تلكم المشكلة) وليس لأنه حكم شرعي نتقيد به لأبتغاء مرضاته سبحانه و تعالى وفق بيان رسوله الكريم .
أضفت ما إطلعتم عليه حسب فهمي المتواضع من أجل رفع البوست وطمعاً في إثراءكم لهذا الأمر براقي مفاهيمكم وتصويبي فيما ذهبت إليه حتى نستفيد ونفيد ونأخذ بتلابيب بعضنا للحق والصواب .
ولكم محبتي
أبو عبادة غير متواجد حالياً
أنا :  أبو عبادة 
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

01-28-2013, 12:40 PM 10 310 Nobi رد: مفارقة الوصف للموصوف كذب ونفاق وتضليل
 أبو عبادة 
كاتب الموضوع
الصورة الرمزية أبو عبادة
تلقيت إعجاب (5)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المتلقاة
أرسلت إعجاب (31)اضغط على الرقم لمُشاهدة الإعجابات المُرسلة

مواضيع  أبو عبادة 

للتحدث مع الإدارة sudaneseonline.sd


اقتباس: المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبادة [ مشاهدة المشاركة ]
أحبتي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

ثانياً : التعليم (هل أساسه العقيدة الإسلامية) وغايته بناء شخصيات إسلامية تكون حملة الإسلام وشعلة تنير لغيرهم الطريق والغاية؟؟؟
ولكم محبتي

لرفع الموضوع من أجل المتابعة بإذن الله فخذوا بنا للطريق السوي والفهم الصائب جزاكم الله خيراً .
ولكم محبتي
أبو عبادة غير متواجد حالياً
أنا :  أبو عبادة 
ملفك الشخصي رد مع اقتباس

غير مسجل يمكنك المشاركة برأيك على هذا الموضوع باستخدام حسابك في الفيسبوك عبر النافذة أدناه

إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


الساعة الآن 04:49 AM

المقالات والمساهمات والآراء المنشورة في سودانيز أونلاين سواء كانت بأسماء حقيقية أو بأسماء مستعارة
أو حركية لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز أونلاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

جميع الحقوق محفوظة لموقع سودانيز أونلاين
المنبر العام هنا